البث المباشر الراديو 9090
الدكتورة هالة السعيد - وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى
انتهت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى من المرحلة الثالثة من برنامج حصر أصول الدولة غير المستغلة.

شمل البرنامج حصر الأصول فى 13 محافظة هى جنوب سيناء، والقاهرة، وقنا، ودمياط، والإسكندرية، والسويس، والغربية، وكفر الشيخ، وأسوان، والمنيا، والوادى الجديد، والبحيرة، والأقصر.

أكدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، أنه فى إطار عمل وزارة التخطيط من أجل العمل على حسن استغلال موارد الدولة، وتحقيق الوفر والنفع العام، تقوم الوزارة بتنفيذ والإشراف على برنامج حصر أصول الدولة غير المستغلة والذى يهدف إلى حصر جميع أراضى ومخازن ومستودعات الدولة غير المستغلة والمملوكة للوزارات والمحافظات والهيئات والجهات التابعة لها، مع وضع تصور للاستفادة منها بشكل عام وخاصة المناطق اللوجيستية أو الإدارية، وفق القواعد والضوابط المقررة، بما يحقق النفع العام.

وأشارت وزيرة التخطيط إلى أنه تم إنشاء وحدة متخصصة ومتفرغة بوزارة التخطيط لحصر أصول الدولة غير المستغلة من أجل توحيد حلقة الاتصال مع جميع الجهات المعنية، كما تم إيفاد كتاب دورى يتضمن نموذج تسجيل يشمل كافة بيانات الأصل ومستندات ملكيته وتعليمات تنظيمية توضح مهام فرق العمل وآلية ومنهجية طرق التسجيل الإلكترونى على الشبكة المؤمنة، مع توجيه كل ذلك لكافة المحافظات والوزارات والهيئات، مؤكدة أنه يتم التنسيق مع إدارة نظم المعلومات بالقوات المسلحة وهيئة الخدمات الحكومية، ووزارة التنمية المحلية، والرقابة الإدارية بهدف تدقيق البيانات والمعاينات الميدانية، كما تم تحديد فرق عمل ثابتة بكل جهة مالكة لسهولة التنسيق والتواصل.

أضافت السعيد أنه يتم العمل كذلك على إعداد منظومة متكاملة لحصر البيانات وتسجيلها الكترونيا على شبكة مؤمنة ودعمها بالمستندات اللازمة لكافة أصول الدولة غير المستغلة، ولتعكس أرقام واقعية دقيقة تمكن من اتخاذ القرارات اللازمة نحو التصرف الأمثل فى هذه الأصول، مشيرة إلى أنه يتم تقديم التدريب للجهات المالكة بالتتابع (المحافظات والوزارات) فى المعهد القومى للتخطيط لتأكيد مبدأ الشراكة ولتنسيق العمل مع ممثلى كافة المحافظات وشرح أهداف البرنامج والمنتج النهائى المطلوب سواء نماذج حصر ورقية ومستندات داعمة وتدريب عملى لعملية التسجيل الإلكترونى على الشبكة المركزية المؤمنة.

من جهتها، أشارت الدكتورة نجلاء البيلى، مدير وحدة حصر أصول الدولة غير المستغلة بوزارة التخطيط، أنه تم تدريب المحافظات على ثلاث مراحل، ضمت المرحلة الأولى 4 محافظات هى الجيزة، الدقهلية، الشرقية، القليوبية بإجمالى عدد أصول غير مستغلة 1068، تم اعتماده 503 أصول بصحة واكتمال البيانات، كما ضمت المرحلة الثانية 10 محافظات هى أسيوط، الإسماعيلية، البحر الأحمر، الفيوم، بنى سويف، بورسعيد، شمال سيناء، مطروح، سوهاج، والمنوفية بإجمالى عدد أصول غير مستغلة 737، تم اعتماده 173 أصلاً بصحة واكتمال البيانات.

وأكدت الدكتورة نجلاء البيلى أن هناك عدد من التحديات التى تواجه العمل فى هذا المشروع تتمثل فى ضعف جودة البيانات الواردة سابقا من الجهات المالكة وعدم اكتمالها أو اتساقها، عدم اقتران البيانات بصور المستندات الداعمة لها، وتعدد نقط التواصل أو افتقاد تحديد ممثلى عن الجهات المالكة للتنسيق الخاص بدقة البيانات واستكمالها ما يؤدى الى تباين المعلومات، بالإضافة إلى افتقاد سندات الملكية لعديد من الأصول وتنازع جهات الولاية، وتباين البيانات الواردة عن الوضع الميدانى، الأمر الذى يؤدى إلى عدم دقة التحليل واستخلاص المؤشرات السليمة اللازمة لاتخاذ القرار، وهو ما يتم العمل عليه حاليًا من خلال الوحدة المشكلة بمقر وزارة التخطيط للتغلب على تلك التحديات.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار