البث المباشر الراديو 9090
البرلمان الإفريقي
أدان النائب مصطفى الجندى رئيس التجمع البرلمانى لدول شمال إفريقيا والمستشار السياسى لرئيس البرلمان الإفريقى، الهجوم الإرهابى الذى استهدف كنيسة فى بلدة دابلو بشمال بوركينافاسو، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة أخرين.

وأكد الجندى، أن مثل هذه الأعمال الوحشية الخسيسة التى تستهدف الأبرياء ودور العبادة لن تنجح فى تحقيق مآربها، ومشددا على وقوف البرلمان الإفريقى مع حكومة وبرلمان وشعب بوركينا فاسو الشقيق.

وأكد الجندى، على ضرورة أن يأخذ المجتمع الدولى برؤية مصر والرئيس عبد الفتاح السيسى فى المواجهة الشاملة مع الإرهاب، وأن تكون البداية بالمواجهة مع الدول التى تشجع وتمول وتسلح وتأوى الإرهاب والارهابيين على أراضيها.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار