البث المباشر الراديو 9090
الأنبا اغاثون
أصدرت مطرانية مغاغة، بيانا ضد مسيحى تطاول على الأنبا أغاثون، عبر موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك".

وجاء فى البيان أن المطرانية علمت بأن مسيحيًّا يدعى "مايكل عزيز" قد تطاول على نيافة الحبر الجليل الأنبا أغاثون، أسقف كرسى مغاغة والعدوة، وأن الأمور وصلت إلى تطاولات هذا الشخص إلى حد السب العلنى.

وقالت المطرانية إن "هذا الشخص ينتمى إلى مدينة وإيبارشية غير إيبارشية مغاغة والعدوة، ولكن الآن أصبح البعض ممن يرغبون فى الظهور على الساحة، يطلقون على أنفسهم لقب نشطاء ويستهينوا باحترام الآخرين".

وأضافت: "من أين له (الشخص) أن يتحدث على لسان أبناء الإيبارشية، ويدَّعى كذباً أمورًا غير حقيقية على نيافة الأنبا أغاثون وعلى إدارته ورعايته لأبنائه بداية من الآباء الكهنة وحتى أطفال شعب الإيبارشية".

وتابعت المطرانية فى البيان: "يحاول هذا وآخرين التعرض لنيافة الحبر الجليل الأنبا أغاثون بالسب والتعدى اللفظى والمعنوى، ومن يقبل هذا، في محاولات وهمية وهزيلة لمنع نيافته فى الدفاع عن إيمان وعقيدة كنيستنا القبطية الأرثوذكسية، والذى أوضحنا مرارًا وتكرارًا أنه دور نيافته كأب أسقف وعضو بالمجمع المقدس، وهذا من واقع أمانة نيافته نحو الله والكنيسة".

وأكدت أن كل ما يصدره نيافة الأنبا أغاثون من دراسات وبيانات لها مرجعية كتابية وتاريخية وليتورجية، ويتضح من أسلوب هجوم من هم على شاكلة هذا الشخص أنهم على مقدار ضئيل من إمكانية قراءة وتفهم مثل هذه الدراسات، بل هم مجرد أشخاص يُطلب منهم الهجوم والغلط من دون دراية فكرية.

وأوضحت أن هذا الشخص أصدر منشورًا، اليوم السبت، يهين فيه المجمع المقدس وأعضاءه ببعض الألفاظ والتهكمات التى لا تليق ولا يقبلها كل من له غيره على كنيستنا وآبائها، كما أنه يُصر على مغالطة متابعينه ونشر أمور مغالطة، وكان آخرها اليوم، لما نشره من مغالطات حول توصيات وقرارات المجمع المقدس لكنيستنا القبطية الأرثوذكسية.

ونوهت المطرانية إلى أن التطاول الصادر من هذا الشخص، أو غيره، أمر غير مقبول نهائيًا، ولن يقبله أىٌّ من مجمع كهنة الإيبارشية، المكرسين أو المكرسات، الشمامسة أو الخدام بجميع قطاعات الإيبارشية، بل وتصل مشاعر رفض هذا الاسلوب وصاحبه إلى كل من له غيره على كنيستنا وآبائها.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار