البث المباشر الراديو 9090
الدكتور محمد المحرصاوى - رئيس جامعة الأزهر
أكد الدكتور محمد المحرصاوى، رئيس جامعة الأزهر، أن الجامعة تتميز عن غيرها من الجامعات بمميزات عديدة، فهى أقدم وأكبر وأهم جامعات العالم، مشيرا إلى أن عمرها تخطى الألف عام، بجانب أن بها أكثر من 85 كلية، إضافة إلى ذلك فإن جامعة الأزهر جامعة عالمية وليست محلية، حيث يدرس بها آلاف الطلاب والطالبات الوافدين من أكثر من 100 دولة من مختلف دول العالم.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس جامعة الأزهر، اليوم، بطلاب الدورة الرابعة لجامعة الطفل والمقيدين بالجامعة، بحضور الدكتورة جيهان إبراهيم شعبان، عميدة كلية البنات الأزهرية سابقا ومنسق مشروع جامعة الطفل بين جامعة الأزهر وأكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا.

وأوضح المحرصاوى، أن جامعة الأزهر تعنى بالكليات العملية جنبا إلى جنب مع الكليات العربية والشرعية، مؤكدا أن رجال الأزهر الشريف كانوا وسوف يظلون فى طليعة من أسهموا فى بناء النهضة الحديثة منذ عهد محمد على عام 1805م وحتى عصرنا الحالى، مشيرا إلى أن رجال الأزهر تم ابتعاثهم إلى أوروبا فى بداية القرن الثامن عشر، ثم عادوا ليؤسسوا المدارس الحديثة ومنها مدرسة الألسن، التى تأسست على يد الشيخ رفاعة الطهطاوى، ومدرسة الطب فى أبى زعبل والتى أسسها كلوت بك من خلال علماء الأزهر الذين عادوا من البعثات الأوروبية.

وأضاف رئيس الجامعة، أن حصول عدد 14 كلية – حتى الآن- ما بين عملية ونظرية وشرعية على شهادة الجودة والاعتماد خير دليل وتأكيد على أننا ماضون على طريق التطوير والتقدم والتنمية، لافتا إلى أن للجامعة دور رائد ومتميز نحو خدمة المجتمع من خلال القوافل الطبية والدعوية والتنموية الشاملة التى جابت وتجوب مختلف محافظات الجمهورية، بل وتخطت ذلك فى ضوء توجيهات ودعم فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، حيث تم إرسال العديد من القوافل الطبية والدعوية إلى الصومال والسودان، ونيجيريا، والبوسنة والهرسك وغير ذلك من القوافل التى تؤكد على أن رسالة الأزهر الشريف عالمية وليست محلية.

وفى ختام كلمته رحب رئيس الجامعة، بأبنائه من الطلاب الجدد فى الدورة الرابعة بجامعة الطفل فى رحاب جامعة الأزهر، مؤكدا أنهم قادة مستقبل والغد المشرق بإذن الله تعالى.





تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع