البث المباشر الراديو 9090
تناول الخضراوات والفاكهة
يعاني الكثير خلال الفترة الحالية من الإصابة بالعدوى والأمراض ذات الأعراض المزعجة، نتيجة لضعف الجهاز المناعي.

جهاز المناعة

وقال الأطباء، إن جهاز المناعة، عبارة عن شبكة معقدة من الأنسجة والخلايا والأعضاء في جسم الإنسان.

كما يعد هو الجهاز المسؤول عن حماية الجسم من العدوى أو المواد التي تضر الجسم، وذلك من خلال التعرف على الأجسام الغريبة والاستجابة لها.

ويساهم في القضاء على المواد التي تحتوي على الخلايا الغريبة والفطريات والفيروسات والبكتيريا.

جهاز المناعة

الإصابة بالأمراض

وشدد الأطباء على الدور الذي يلعبه جهاز المناعة خلال الفترة الحالية، لحماية الأفراد من الإصابة بالأمراض والفيروسات المختلفة.

ونصحوا بضرورة العناية بصحة الجهاز المناعي من خلال الاستعانة بالأنظمة الغذائية وممارسة الرياضة وغيره، للحفاظ على صحة الأفراد.

جهاز المناعة

إنفوجراف لـ مبتدا

ويرصد "مبتدا" في الإنفوجراف التالي أهم النصائح التي تساعد في تعزيز صحة الجهاز المناعي والحماية من الأمراض.

المناعة

الوقاية من الأمراض

وهناك بعض الخطوات التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي والحماية من الإصابة بالأمراض والعدوى المنتشرة خصوصا خلال فصل الشتاء، وفقا لموقع "ويب طب".

ويبحث الأفراد عن أهم الطرق والخطوات التي تقي من نزلات البرد والإنفلونزا وفيروس كورونا بمختلف متحوراته، لذا شدد الأطباء على ضرورة تقوية الجهاز المناعي.

ومن بين الخطوات التي تعزز صحة جهاز المناعة وتقي من الأمراض المختلفة:

- الحصول على اللقاحات الموصي بها:

أوضح الأطباء الدور الذي تلعبه اللقاحات في الوقاية من الأمراض بسبب مكافحتها.

تلقى لقاح كورونا

- تناول الأنظمة الغذائية الصحية:

يعد النظام الغذائي الصحي واحدا من المفاتيح المهمة التي تعزز نظام المناعة، وذلك من خلال تناول الخضراوات والفواكه والبقوليات والحبوب الكاملة والبروتينات.

أطعمة لتقوية جهاز المناعة

- ممارسة الرياضة بانتظام:

لا تعمل الرياضة على بناء وتقوية العضلات فقط، بل تساهم في التخلص من التوتر ونقل الخلايا المناعية الموجودة في مجرى الدم إلى الأنسجة.

ممارسة الرياضة

- شرب الماء بكثرة:

يلعب الماء دورا مهما في الجسم لدعمه لجهاز المناعة، وذلك يرجع إلى حاجة الدم الذي يحتوي على الخلايا المناعية، للماء لأجل التدفق للدوران بمختلف أعضاء الجسم.

شرب الماء

- الحصول على قسط كاف من النوم:

يجب حصول الفرد على قسط كاف من النوم والراحة يوميا، وأشار الخبراء إلى الدور الذي يلعبه هرمون السيروتونين وفيتامين ب 6 وفيتامين ب 12 وحمض الفوليك في التأثير على جودة ونوعية النوم.

كما تؤثر وجبة الغداء على النوم الجيد، لذا يجب التركيز على الكربوهيدرات المعقدة والبروتينات منزوعة الدهون والدهون غير المشبعة.

النوم

- الإقلاع عن التدخين:

يعد التدخين واحدا من الأسباب التي تدمر الصحة وتقلل من سنوات الحياة المتوقعة للفرد.

الإقلاع عن التدخين

- تكرار غسل اليدين:

تمنع عادة غسل اليدين بكثرة الإصابة بالأمراض والعدوى التي تنتقل عن طريق الملابس والأسطح، حيث يمكن أن تعيش الجراثيم في هذه الأماكن لمدة تتراوح بين عدة دقائق إلى عدة أشهر بناء على اختلاف نوعها.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار