البث المباشر الراديو 9090
السكتة الدماغية
كشفت نتائج علمية أجراها عدد من الباحثين، عن تأثير فصيلة الدم على الإصابة بالسكتات الدماغية.

أفاد بحث علمي من جامعة ميريلاند، أن الأشخاص الذين لديهم إحدى فصائل الدم A هم أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية قبل سن الستين مقارنة بالأشخاص الذين لديهم فصائل دم أخرى، وفقا لما جاء في "القاهرة الإخبارية".

وذكر قائد البحث طبيب الأعصاب الوعائية ستيفن كيتنر، أن الدراسة كشفت على مستوى الجينوم عن موقعين يرتبطان بقوة بخطر الإصابة بالسكتة الدماغية في وقت سابق، تزامن أحدهما مع المكان الذي توجد فيه جينات فصيلة الدم.

وأضاف كيتنر: "من المحتمل أن فصيلة الدم A تشكل خطرًا أعلى، بسبب العلاقة المحتملة بعوامل تخثر الدم، مثل الصفائح الدموية والخلايا التي تبطن الأوعية الدموية بالإضافة إلى البروتينات المنتشرة الأخرى، والتي تلعب جميعها دورًا في تطور جلطات الدم".

ووجدوا أن زيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية في فئة الدم A أصبح ضئيلا في مجموعة السكتة الدماغية المتأخرة، ما يشير إلى أن السكتات الدماغية التي تحدث في وقت مبكر من الحياة قد يكون لها آلية مختلفة مقارنة بتلك التي تحدث في وقت لاحق.

ووجدت الدراسة أيضًا أن الأشخاص ذوي فصيلة الدم B كانوا أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية بنسبة 11% تقريبًا مقارنة بالمجموعة الضابطة غير السكتة الدماغية بغض النظر عن أعمارهم، بحسب دراسة نُشرت في مجلة "ساينس أليرت" العلمية.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً



آخر الأخبار