البث المباشر الراديو 9090
سمنة الحوامل
كشفت دراسة بحثية جديدة أجريت فى جامعة نورث وسترن بأن النساء اللائى يعانين من تراكم الدهون فى منطقة الخصر قبل الولادة قد ينجبن أطفال مصابين بالتوحد، فى إشارة لوجود علاقة واضحة بين السمنة لدى السيدات والتوحد لدى الأطفال.

وشملت الدراسة 451 أما ممن أنجبن أطفالا فى الفترة ما بين 2007 و2008 وبمتابعة أطفالهن، تبين أن 0.76% من الأطفال مصابين بالتوحد، وأعلنت تلك النتائج فى الاجتماع السنوى لجمعية الغدد الصماء فى شيكاغو، وقدمت دليلا على أن ارتفاع معدل البدانة على مستوى العالم مرتبط بزيادة كبيرة فى تشخيص التوحد.

من جهته، قال الدكتور جيوم كون تشو، المسؤول عن الدراسة، إن الأطفال الذين يولدون لأمهات بخصر يبلغ 80 سنتمترا أو 31.5 بوصة أو أكثر قبل الحمل تزيد معدلات ولادتهن لأطفال مصابين بالتوحد بنسبة 65% مقارنة بالنساء ذوات الخصر الأصغر.

ويعتقد الباحثون أن الالتهاب قد يلعب دورا رئيسيا فى العلاقة بين السمنة والتوحد، حيث أشار الدكتور تشو إلى أن كلا من الالتهاب داخل الرحم والتهاب الدماغ الجينى مسئولين عن تطور التوحد، مضيفا أن البدانة مرتبطة بالبروتينات التى تقوم بعمليات نقل الإشارة والتواصل بين الخلايا عبر الجهاز المناعى والتى تسمى السيتوكينات المحرضة على الالتهابات والتى تعرف بأنها تساهم فى تطور التوحد.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز