البث المباشر الراديو 9090
لقاح كورونا
حذر علماء بريطانيون من أن أول لقاح لفيروس كورونا المستجد "لقاح أكسفورد" قد لا يحمى من الإصابة بالفيروس، فى ضربة لآمال العالم فى تجنب الإغلاق القاسى الثانى.

وأوضح العلماء أن اللقاح الأول قد يقلل فقط من أعراض المواطنين ويكون فعالا جزئيا، إلا أنهم شددوا على الحاجة إلى توخى الحذر قبل طرح اللقاح.

ونقلت قناة الحرة الإخبارية، اليوم السبت، عن كبير المسؤولين الطبيين فى إنجلترا البروفيسور كريس ويتى قوله: "إن مستوى كفاءة اللقاح ستتراوح بين 40 -60 % على غرار لقاح الإنفلونزا، لكن فريق جامعة أكسفورد الذى يقود مسؤولية اللقاح حدد هدفا بحد أدنى 50 %".

وقال فريق أكسفورد إن الأمر الذى يمكنه خفض حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى النصف سيكون ذا قيمة كبيرة، لكن هذا يعنى أن ملايين الناس من الناحية النظرية، سيظلون عرضة للإصابة بهذا المرض الذى يهدد حياتهم.

وكان علماء بريطانيون كشفوا عن تنفيذ دراسة مثيرة لتسريع تجارب اللقاح تعرف بـ" تجربة التحدى" وتقوم على إصابة المشاركون بفيروس كورونا بعد شهر من تلقيحهم بدلا من الانتظار إلى إصابتهم بشكل طبيعى.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار