البث المباشر الراديو 9090
القياس
يحل اليوم الموافق 20 مايو، احتفالية اليوم العالمى للقياس، أو اليوم العالمى للمترولوجيا.

ويعد اليوم العالمى للقياس مخصصا للاحتفال بالنظام الدولى للوحدات، وتم اختيار ذلك اليوم ذكرى توقيع اتفاقية المتر فى عام 1875.

ويعتبر المترولوجيا هو علم القياس، ويشمل ذلك العلم جميع النواحى النظرية والعملية فى القياس، ويتكون من ثلاث كميات رئيسية هى الطول والكتلة والزمن والذى من خلالهم يمكن اشتقاق جميع الكميات الميكانيكية الأخرى مثل المساحة والحجم وغيرها.

وتم الاحتفال بيوم القياس لعام 2019 من خلال إدخال التغييرات التى تم إجراؤها على النظام الدولى والتى تم تحديدها فى عام 2018 حيز التنفيذ.

وتشارك هيئة التقييس لدول مجلس التعاون الهيئات والمؤسسات المماثلة فى دول العالم احتفالها بيوم المترولوجيا العالمى، ويأتى هذا العام تحت شعار "القياس من أجل الصحة".

وأشار رئيس هيئة التقييس لدول مجلس التعاون، سعود بن ناصر الخصيبى، إلى الدور المهم الذى يلعبه القياس فى كثير من المجالات والتى منها الصحة وخصوصا مع انتشار فيروس كورونا عن طريق الحاجة إلى متطلبات قياس جديدة، بدءا من الحاجة إلى اختبارات واسعة النطاق لوجود الفيروس وأداء معدات الحماية الشخصية وصولاً إلى تطوير اللقاحات التي اعتمدت على القياس والتحديد الدقيق.

وأضاف المهندس ماجد السناوى، فى سلطنة عمان، رئيس قسم الرقابة المترولوجية بالمديرية العامة للمواصفات والمقاييس بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، تأثير القياس فى مجال الصحة، مشيرا إلى الدور الذى تلعبه أجهزة القياس الطبية المستخدمة لتشخيص المرضى كأجهزة قياس الحرارة والضغط و الوزن والأشعة ومستوى الكوليسترول ومستوى السكر فى الدم وغيرها من أجهزة القياس الطبية المستخدمة فى المستشفيات والمراكز الصحية يجب أن يتم التحقق من دقة قراءتها وتعمل بشكل صحيح.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار