البث المباشر الراديو 9090
الشيخوخة والشباب
تجد المرأة بعد بلوغ الستين نفسها مضطرة لاختيار نظام غذائى صحى، لأن ما تتناوله فى هذا العمر يمكن أن يزيد من الأوجاع والآلام وزيادة الوزن وعملية الشيخوخة.

ووفقا لموقع "إيت ذيس نوت ذات" الطبى، فإنه يجب التخلص من النظام الغذائى، الذى يحتوى على كميات غير ضرورية من السكر المضاف والدهون المشبعة والصوديوم.

اللحوم المصنعة
تحتوى الأطعمة المصنعة على النترات، وربطت دراسة نشرت فى مجلة "Alzheimer Disease Journal of" بين هذه الأطعمة وزيادة الوفيات الناجمة عن الأمراض المرتبطة بالعمر، مثل مرض الزهايمر ومرض باركنسون. 

الأطعمة المقلية
كشفت دراسة سابقة أن تسخين الزيت يقلل من كمية الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة، وهى الدهون الصحية للقلب والمفيدة للبشرة والمفاصل أيضًا، إلا أن الأطعمة المقلية مثل البطاطس المقلية يمكن أن تؤدى إلى زيادة الوزن.

المشروبات السكرية والغازية
تحتوى المشروبات الغازية وعصائر الفاكهة على كمية كبيرة من السكر، وربطت الدراسات بشكل مباشر بين الاستهلاك المنتظم للمشروبات السكرية وأمراض القلب، وتعتبر أمراض القلب هى السبب الرئيس لوفاة السيدات فى الولايات المتحدة.

وكانت إحدى الدراسات التى تتبعت 80 ألف امرأة على مدار 22 عامًا قد وجدت أن النساء اللواتى تناولن المشروبات السكرية يوميًا معرضات لخطر الإصابة بالنقرس بنسبة 75 % أكثر من غيرهن.

المخبوزات
تمتلئ المخبوزات والكعك بالسكر المضاف، ووجد تقرير نشر فى "Clinics in Dermatology" أن الجلوكوز والفركتوز يمكن أن يضر فى الواقع بالكولاجين والإيلاستين اللذين يدعمان مرونة البشرة. 

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز