البث المباشر الراديو 9090
اليوجا
اليوجا هى رياضة الجسم والعقل، وتمتد لأصول تاريخيّة قديمة فى الفلسفة الهندية، وتتعدد أنماط اليوجا بين تقنيات التنفّس، والاسترخاء، والتأمّل، والحركات الجسدية.

وأصبح لليوجا شعبية كبيرة، كونها تعدّ شكلاً من أشكال التمارين الجسدية التى تعتمد على وضعيات جسدية معينة، بهدف الاسترخاء، وتحسين السيطرة على العقل، والجسد.

وهناك نوع من اليوجا يطلق عليه اليوجا الساخنة أو بيكرام يوجا "bikram yoga" وهى تمارس فى غرفة دافئة جداً، لزيادة المرونة، لأنّ الحرارة تساعد على تمديد أنسجة الجسم، ولكنها غير مناسبة لبعض الأشخاص، لأنها تتسبب فى تمدد الأوعية الدموية، وانخفاض ضغط الدم، الذى من شأنه أن يحمى من النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

وتقول صحيفة "ديلى ميل" البريطانية إنه بعد فحص الأوعية الدموية للأشخاص الذين يمارسون اليوجا الساخنة، أو اليوجا العادية اتضح أنه لا يوجد فرق.

وخلص الباحثون الذين أجروا الدراسة فى جامعة ولاية تكساس إلى أن الوضعيات مثل "نصف  شكل القمر" و "الكوبرا" المسؤولة عن صحة أفضل، وليس كما يعتقد البعض أن درجة الحرارة هى التى تجعل الصحة أفضل.

ويقول المؤلف الرئيسى للدراسة الدكتور ستايسي هنتر، من جامعة ولاية تكساس "إن النتائج الجديدة تؤكد أن ممارسة اليوجا فى بيئة ساخنة لا تلعب دورا فى استحداث تحسينات فى صحة الأوعية الدموية" مضيفا أن هذه الاستنتاجات تعتبر الأولى فى اكتشاف فوائد ممارسة اليوجا بدون الحرارة.

وتشير "الديلى ميل" إلى أن "بيكرام اليوجا" كانت شعبية فى السبعينات فى أمريكا، وحظيت بشعبية عدد من نجوم الرياضة آنذاك منهم لاعب كرة القدم ديفيد بيكهام، واللاعب الاسكتلندى اندى موراى، وكذلك نجوم هوليوود ديمى مور و آن هاثاواى.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً



آخر الأخبار