البث المباشر الراديو 9090
كلب محنط
بعد 20 عاما عثر قاطعوا الأشجار على كلب صيد داخل شجرة بلوط، بحالته الكاملة محنطا ومعلقا، منذ عام 1960.

وتساءل العلماء عن كيفية الحفاظ على جثة الكلب المعروضة داخل الشجرة فى محتف "سوذرن فوريست وورلد"  بولاية جورجى.

6 عقود لم تنجح فى تغيير حالة الكلب، الذى سمى "ستاكى"، الذى يبدو للمشاهدين وكأنه هلك فى محاولة نيل حريته من الفخ الطبيعى، الذى أوقع نفسه فيه، بينما لم يعرف أحد عن أسرار التحنيط بهذه البراعة سوى المصريين القدماء.

وقالت كريستينا كيلغروف، عالم الأنثروبولوجيا البيولوجية فى جامعة غرب فلوريدا، إن شجرة البلوط الجافة قامت بالمهمة وحافظت على الكلب.

ويحتوى البلوط على مادة التانين، التى تعمل كمجفف طبيعى وتمتص الرطوبة، وهو ما لم يعط للميكروبات أى فرصة، للقيام بمهتمها الطبيعية لتحليل الجثة.

ويقول علماء، إن اتجاه فتحة الشجر لأعلى ساعد أيضًا فى تفريغ الهواء، وعدم معرفة الحيوانات آكلة الجيف أن هناك فريسة عالقة داخل شجر.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار