البث المباشر الراديو 9090
اللواء أيمن حب الدين
أكد اللواء أركان حرب أيمن حب الدين قائد الكتيبة 418 رادار وصواريخ دفاع جوي خلال حرب أكتوبر 1973 المجيدة، أن الرحلة من 1967 وحتى 1973 يمكن تلخيصها في 3 كلمات "الخديعة والمعاناة والانتصار"، مشيرا إلى أن الخديعة كانت من أمريكا حين قالت لـ مصر إنه لا يوجد هجوم.

وقال، خلال لقائه في برنامج "الشاهد" مع الإعلامي الدكتور محمد الباز، على شاشة إكسترا نيوز الفضائية، إنه يوم 16 أكتوبر 1973 صدرت له الأوامر بنصب كمين للطائرات التي تحمل صواريخ مضادة للردارات، ونجحوا في ذلك.

وأضاف أن المعاناة كانت من اختفاء الكماليات في الحياة المصرية، الأساسيات فقط، ترفع سماعة الهاتف وتنتظر 5 دقائق حتى تصل الحرارة، ولم يكن في المحال لحوم وفراخ، وإذا وصلت للجمعية تجد طوابير ممتدة، الأسعار رخيصة جدا، لكن السلع الأساسية ليست موجودة.

ولفت إلى أن أحد المقاتلين أصيب في حرب أكتوبر 1973 بشلل نصفي، وظل مقيما في مستشفى المعادي يتلقى الرعاية 49 عامًا حتى توفي في 2022، وأكد أن كل الحروب بها معاناة لا يتخيلها أحد.

وشدد على أن الانتصار في الحرب هو أن تفرض دولة إرادتها على دولة أخرى ضد إرادتها في صالح الدول المنصورة وضد مصالح الدولة المهزومة عبر المعارك والدبلوماسية.

وتابع اللواء أيمن حب الدين: "وبالتالي حين تنظر إلى حرب أكتوبر ستجد أن مصر فرضت إرادتها على إسرائيل التي لم يكن أحد يتخيل أن تتخلى عن سيناء".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز


اقرأ ايضاً



آخر الأخبار