البث المباشر الراديو 9090
رضا صقر رئيس حزب الاتحاد
قال رضا صقر، رئيس حزب الاتحاد، إن انضمام مصر رسميا لتجمع بريكس، خطوة لتعميق انخراط مصر مع الدول الاقتصادية المتقدمة والنامية، من أجل صياغة نظام اقتصادي عالمي أكثر شمولية وعدالة، كما أنها فرصة للتحرر من هيمنة القطب الواحد على الاقتصاد.

وأضاف «صقر»، في بيان اليوم، أن تجمع «بريكس» واحد من أهم التجمعات الاقتصادية على مستوى العالم، وانضمام مصر له يحقق لها العديد من المكاسب الاقتصادية، منها زيادة زيادة معدلات التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة مع تلك الدول، التي تمثل نحوا 30% من الاقتصاد العالمي.

وتابع أن تلك المكاسب تتضاعف في ظل وجود مبادرة تحويل التجارة إلى عملات بديلة قدر الإمكان، وكذلك الاعتماد على العملات المحلية في التبادل التجاري، وهو أمر يشكل ضرورة كبيرة في ظل أزمة الدولار الحالية.

وثمن رئيس حزب الاتحاد، انضمام مصر للبريكس، في ضوء ما يتمتع به هذا التكتل بثقل اقتصادي عالمي، نظرًا لاختلافات النطاقات الجغرافية والثقافية والحضارية للدول الأعضاء المنضمة له، ما يجعل هناك تنوعًا في الإمكانات البشرية والصناعية والزراعية للتجمع، منوهًا بأن وجود مصر في تجمع البريكس، يعزز التعاون الاقتصادي بين أعضاءه، بغرض تحقيق أهداف التنمية ومواجهة التحديات التي تواجهها على جميع الأصعدة.

وأشار رضا صقر، إلى أن مصر تجني ثمار تحركات الرئيس عبدالفتاح السيسي الخارجية على مدى السنوات الماضية، بعد أن نجح في إقامة علاقات متوازنة مع مختلف الدول في الشرق والغرب.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز