البث المباشر الراديو 9090
الدكتور رضا فرحات، نائب رئيس حزب المؤتمر
استنكر اللواء دكتور رضا فرحات نائب رئيس حزب المؤتمر وأستاذ العلوم السياسية المجزرة الوحشية التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في رفح الفلسطينية والتي راح ضحيتها أكثر من 100 شهيد وإصابة المئات معظمهم من النساء والأطفال.

وأشار فرحات إلى أن ما قامت به قوات الاحتلال الإسرائيلي وصمة عار في جبين العالم بأسره و تعدي سافر على أحكام القانون الدولي، واستمرارا لانتهاج سياسات العقاب الجماعي لقوات الاحتلال الإسرائيلي لتنفيذ سياستها للتهجير القسري للفلسطينين خارج أراضيهم، خاصة وأن مدينة رفح تضم 1.4 مليون فلسطين نزحوا إليها باعتبارها آخر المناطق الآمنة.

وأشار نائب رئيس حزب المؤتمر إلي أن قصف القوات الإسرائيلية لمدينة رفح سيؤدي إلى انفجار الأوضاع ويخلق حالة من عدم الاستقرار في المنطقة، مطالبا المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته والتدخل الفوري، لوقف غطرسة الاحتلال ووقف هذا العدوان على الشعب الفلسطيني فورا، ومحاسبة إسرائيل على ما اقترفته من إبادة جماعية بحق المدنيين العزل.

وأكد فرحات أن الأمن القومي وحدود مصر خط أحمر والشعب المصري كله يدعم جيشه والقائد الأعلى للقوات المسلحة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لافتا إلى أن الموقف المصري ثابتا وواضحا في دعم القضية الفلسطينية، للوصول إلى حلٍ عادل وشامل وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس ووقف تلك الحرب الغير إنسانية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني وستظل مصر المساند الأكبر للقضية الفلسطينية ولن تسمح بتصفية القضية الفلسطينية على حساب دول الجوار.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار