البث المباشر الراديو 9090
حزب مستقبل وطن
قال المستشار شعبان رأفت عبد اللطيف، أمين الشؤون القانونية لحزب مستقبل وطن، إن موافقة مجلس الأمن على مشروع قرار تقدمت به الولايات المتحدة الأمريكية يدعم مقترحا طرحه الرئيس جو بايدن، لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، بأغلبية 14 صوتا، بداية تحرك حقيقي للمجتمع الدولي لنصرة القضية الفلسطينية.

وأكد أمين الشؤون القانونية لحزب مستقبل وطن، في تصريح له، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي شدد على تكثيف هذه الجهود خلال المرحلة الحالية، وذلك على هامش زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن للقاهرة، كما شهد اللقاء مناقشة الجهود المصرية لإنفاذ المساعدات الإنسانية لأهالي غزة، وبعد ساعات قليلة يوافق مجلس الأمن على مشروع القرار وهذه الأحداث ليست وليدة الصدفة، ولكن تعكس حجم الدور المصري في دعم القضية الفلسطينية.

وأضاف عبد اللطيف، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، شدد على أهمية تضافر الجهود الدولية لإزالة العراقيل أمام إنفاذ المساعدات الإنسانية، وضرورة إنهاء الحرب على القطاع ومنع توسع الصراع، والمضي قدما في حل الدولتين لوقف نزيف الدماء وقتل الأطفال الأبرياء والنساء والشيوخ والعزل أمام العالم دون أن يكون للمجتمع الدولة موقف صارم لوقف هذه الممارسات.

وأشار أمين الشؤون القانونية لحزب مستقبل وطن، إلى أن قرار مجلس الأمن سيكون له دور كبير فى دعم القضية الفلسطينية، وكسب مزيد من التعاطف الدولي، ويؤكد للجميع حقيقة الإجرام الذي تقوم به إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار