التعليم العالي

تلقى وزير التعليم العالى والبحث العلمى، تقريرًا مقدمًا من جاد القاضى رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، حول استقبال المعهد وفدًا من منظمة الحظر الشامل للتجارب النووية، برئاسة روبرت فلويد السكرتير التنفيذى للمُنظمة، وذلك ضمن زيارة رسمية لجمهورية مصر العربية.

وخلال الزيارة، تم استعراض أنشطة المركز الوطنى للبيانات، الذى يستضيفه المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، وكذلك استعراض مشاركاته فى مجال التحقق والمراقبة والقدرات الفنية والبرمجيات التى طورها المركز خلال السنوات الماضية، والتعاون الفنى القائم بين مصر والمنظمة.

التعليم العالي
التعليم العالي
التعليم العالي

واستعرض جاد القاضى، تاريخ التعاون الفنى بين المعهد ومؤتمر نزع السلاح والذى انبثقت منه المنظمة، حيث شارك المعهد فى تصميم وصياغة منظومة التحقق منذ ثمانينيات القرن الماضى، مشيرًا إلى تولى رشاد قبيصى رئيس المعهد الأسبق، منصب مدير المركز الدولى للبيانات بالعاصمة النمساوية فيينا، خلال الفترة من 1997 وحتى 2004، مؤكدًا أن المعهد يوفر كافة الإمكانيات لدعم التعاون الفنى بين مصر والمنظمة.

ومن جانبه، أثنى فلويد على التعاون القائم بين المركز والمنظمة، والدعم الذى توليه مصر لأنشطة المنظمة وجهودها فى مجال حظر التجارب النووية، وعلى هامش الزيارة، تفقد الوفد موقع إنشاء مبنى المعامل للمركز الوطنى للبيانات.