الغوطة الشرقية

أعلن أحمد رمضان، المتحدث باسم المعارضة السورية، أن الحكومة والمعارضة فى سوريا أبرما اتفاقا لوقف إطلاق النار، لإنهاء القتال فى ضاحية الغوطة الشرقية قرب العاصمة دمشق.

وقال المتحدث إن الاتفاق أبرم، اليوم الجمعة، ثانى وآخر أيام جولة من محادثات السلام التى ترعاها الأمم المتحدة بشأن سوريا فى فيينا، حسبما ذكرت "سبوتنيك".

وشهدت ضاحية الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة والواقعة على مشارف دمشق قتالا عنيفا استمر لأكثر من شهرين منذ أن حاول معارضون كسر حصار حكومى شديد أدى إلى انقطاع الامدادات الغذائية والدوائية عن ما يقرب من 400 ألف شخص محاصرين داخل المنطقة.