مجلس النواب

أعلن رؤساء الهيئات البرلمانية بمجلس النواب، خلال الجلسة العامة، اليوم الأحد، تأييدهم للقيادة السياسية والقوات المسلحة بشأن أى قرار يحافظ على الأمن القومى المصرى.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة المنعقدة الآن بالبرلمان، عقب كلمة عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبى.

وقال أسامة أبو المجد، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب حماة الوطن، إن ما شهدته القوات المسلحة من تطوير فى العتاد والمعدات يؤكد وعيها بالمخاطر المحيطة بالمنطقة، وأن الحزب خلف القوات المسلحة، والقيادة السياسية، فضلا عن أنها خلف دعم الجيش الليبى وسلامة أراضيه ووحدة الشعب الليبى.

وقال النائب هانى أباظة ممثلا عن الهيئة البرلمانية لحزب الوفد، إننا فى لحظة فارقة، وإنه مما لاشك فيه يقف الحزب وراء القيادة السياسية والقوات المسلحة فى كل القرارات التى تحمى الأمن القومى، مؤكدا أن ما يحدث فى تركيا ممارسات غير مسؤولة لرئيس غير مسؤول بشكل يهدد الأمن القومى.

وقال النائب سعيد حساسين رئيس الهيئة البرلمانية لحزب السلام، إن أردوغان يريد أن يصنع فتنة تهدد المنطقة، معلنا تأييده للرئيس السيسى فى كافة الاجراءات والخطوات التى تحمى الأمن القومى المصرى.

وكان المستشار عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبى، قد وجه تحية للشعب المصرى ولرئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسى، وأعضاء البرلمان، على موقفهم المساند لليبيا فى أزمتها الراهنة، وذلك خلال جلسة البرلمان المصرى.