البث المباشر الراديو 9090
مشيخة الأزهر الشريف
أجاز مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، توزيع الأموال على الأولاد حال الحياة، مشيرًا إلى أن القاعدة تجيز للإنسان التصرف في ماله كيفما شاء، بشرط ألا يقصد بتصرفه حرمان وارث من إرثه.

وورد إلى مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، سؤال مفاده "هل التفاضل فى الهبة بين الأبناء حرام؟ وما هو رأى الشرع فى حديث النعمان بن بشير؟"، حيث قال إنه يجوز توزيع الأموال على الأولاد حال الحياة، والقاعدة أن الإنسان حال حياته يجوز له التصرف فى ماله كيفما يشاء، ما دام أنه كامل الأهلية بأن يكون بالغًا، عاقلًا، مختارًا، غير محجور عليه، وفى غير مرض الموت.

ونوه بأن كل ذلك شريطة ألا يقصد بتصرفه حرمان وارث من إرثه؛ فإن الأمور بمقاصدها، فقد اتفق العلماء على مشروعية العدل بين الأولاد فى الهبة، فلا يخص أحدهم أو بعضهم بشىء دون الآخر.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار