البث المباشر الراديو 9090
أوروبا تتجه لتعزيز مكانتها في الفضاء
وضعت المركبة "آريان 6" في المدار، اليوم الأربعاء، الأقمار الاصطناعية الصغيرة التي حملتها إلى الفضاء بعد ساعة وست دقائق من إقلاعها من مركز كورو في جويانا الفرنسية، لتتكلل بالنجاح الرحلة الأولى للصاروخ الأوروبي.

وقال المدير العام لوكالة الفضاء الأوروبية جوزيف أشباخر تعليقًا على نجاح المهمة: "هذا يوم تاريخي لوكالة الفضاء الأوروبية ولأوروبا"، وفقا لما جاء في "القاهرة الإخبارية".

ويمثّل نجاح مهمة هذا الصاروخ العملاق البالغ طوله 56 مترًا عودة أوروبا إلى قطاع الفضاء، بحسب رئيس النقل الفضائي في وكالة الفضاء الأوروبية توني تولكر-نيلسن.

وفي رحلتها الأولى، حملت مركبة الفضاء "آريان 6" 11 قمرا اصطناعيا جامعيا صغيرا، ومعدات لتجارب مختلفة، فضلا عن كبسولتين لإعادة الدخول إلى الغلاف الجوي.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز