البث المباشر الراديو 9090
الهواتف الذكية والأطفال
كشفت دراسة حديثة عن مشكلة يمكن أن تواجه تكنولوجيا التعرف على الوجه التى يتم الاعتماد عليها بشكل متزايد، لاسيما فى العمليات الأمنية ومواقع التواصل الاجتماعى والهواتف الذكية.

وبات بإمكان تكنولوجيا التعرف على الوجه حاليًا، تمييز ما إذا كان الوجه لرجل أم امرأة.. إلا أن دراسة، استعرضت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية نتائجها، قالت إن بعض برامج تمييز الوجه تكون أقل دقة مع الوجوه الداكنة، لا سيما إذا كانت لسيدات، ما جعل الشركات صاحبة هذه التقنية تواجه اتهامات بالعنصرية.

ومن أسباب هذه الاتهامات أيضا، وحسب الدراسة، فإن نسبة الخطأ فى التعرف على وجوه السيدات ذوات البشرة الداكنة قد تصل إلى 35%، فيما تقترب دقة النتائج من 100% مع الرجال من أصحاب البشرة البيضاء.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار