البث المباشر الراديو 9090
مارادونا
رغم مرور عدة أشهر على وفاة أسطورة كرة القدم دييجو أرماندو مارادونا، ما زالت هناك أسرار تتكشف لأول مرة عن قضية وفاته.

وقالت صحيفة "كلارين" الأرجنتينية إن اللجنة الطبية المسؤولة عن التحقيق فى وفاة مارادونا أكدت أنه كان يعانى من آلام شديدة لمدة 12 ساعة قبل وفاته، أى أنه كان يحتضر، ومع ذلك لم يتم إنقاذه، وأن الفريق الطبى الخاص به "ناقصا ومتهورا وغير مبال".

وكشفت اللجنة أنه كان من الممكن إنقاذ مارادونا من الموت وأن يحظى بفرصة أفضل للنجاة، وأن مارادونا لم يكن يموت إذا كان تلقى العلاج الكافى فى المستشفى مع الأخذ بالاعتبار الوضع الموثق فى الأيام التى سبقت وفاته.

وفيما يتعلق بعلاقته المهنية مع مارادونا، أعلن الدكتور لوكى فى المحكمة فى نوفمبر: "أفعالى لا تظهر أننى تصرفت بإهمال"، وقال محامى كوزاتشوف لشبكة سى أن إن فى ديسمبر الماضى، إن موكله من وجهة نظر طبية تصرف بأحسن تقدير.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار