البث المباشر الراديو 9090
هاشيموتو
قالت سيكو هاشيموتو، رئيسة أولمبياد طوكيو 2020، اليوم الجمعة، إن الألعاب الصيفية لا يمكن أن تقام، إذا لم يتمكن الرياضيون من السفر لليابان فى الوقت المناسب.

وأضافت أن القرار بشأن تنظيم الأولمبياد، يتوقف على المتغيرات السريعة لموقف فيروس كورونا، مشيرة إلى أن اللجنة المنظمة ستمتثل إذا قرر المنظمون إلغاء الأولمبياد.

وتأجلت أولمبياد طوكيو 2020 العام الماضى بسبب الوباء، ومن المقرر أن تنطلق الألعاب الصيفية يوم 23 يوليو المقبل.

وتابعت هاشيموتو فى مؤتمر صحفى "طوكيو 2020 ستفعل كل ما فى وسعها، ولكن مع ذلك، مع حركة الناس لا يمكن منع انتشار العدوى بشكل كامل".

لكنها أكدت أن القائمين على تنظيم الأوليمبياد سيراقبون الوضع المتغير للجائحة من أجل "اتخاذ القرارات الملائمة".

وأشارت هاشيموتو إلى أن الإجراءات الوقائية الجارى اتخاذها "صارمة للغاية"، مبدية ثقتها فى القدرة على احتواء الوباء.

وجاءت تصريحات المسؤولة اليابانية، ردًا على سؤال حول ما قاله مؤخرًا المستشار الرئيسى للجنة الخبراء، شيجيرو أومى، الذى قال إن إقامة الألعاب فى الظروف الحالية سيكون أمرًا غير عادى، ووجه عدة دعوات لإعادة النظر فيها.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز