البث المباشر الراديو 9090
إصابة كوكورين مهاجم منتخب روسيا
تعرض لاعبو المنتخب الروسى لعدد كبير من الإصابات، مما ترك الجهاز الفنى أمام عملية بحث عن أفضل الخيارات، لتغطية الغيابات المترتبة على ذلك، يأتى هذا بالتزامن مع تبقى أقل من ثلاثة أشهر على كأس العالم.

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، فى تقرير نشرته، الخميس، أن أول إصابة هى لقلب الدفاع، "جيورجي دجيكيا"، الذى أصيبت بقطع فى أربطة الركبة خلال مباراة ودية فى يناير الماضى، وهى نفس الإصابة التى تعرض لها اللاعب "فيكتور فاسين" قبل ذلك بشهر.

وأوضحت الصحيفة أن روسيا كانت تعانى بالفعل من نقص فى المدافعين، لذلك فإن هاتين الإصابتين دفعتا لمطالبات من أجل عودة التوأم "بيريزوتسكى"، أليكسى وفاسيلى، إلى صفوف المنتخب بعد إعلانهما الاعتزال دوليًا لكنهما رفضا.

وبالإضافة لذلك أصبح يتعين على مدرب المنتخب الروسى، "ستانيسلاف شيرشيسوف"، السعى وراء إيجاد بديل لمهاجم نادى زينيت سان بطرسبرج، "ألكسندر كوكورين"، الذي أصيب أيضًا بقطع فى الرباط الصليبى للركبة خلال المشاركة فى بطولة الدورى الأوروبى الأسبوع الماضى، مما يضع الضغط على أكتاف "فيودور سمولوف" الذى بات حاليًا الخيار الأول فى خط الهجوم خلال كأس العالم.

وعلق "شيرشيسوف" على هذه الإصابات اليوم قائلًا: "لا نشكوا من أى شىء، فالقدر يختبرنا دائمًا بأشكال مختلفة، لكننا نحاول أن نكون جاهزين"، وذلك قبيل مواجهتى البرازيل، وفرنسا الوديتين فى إطار التحضير للمونديال.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز