البث المباشر الراديو 9090
محمود متولى
يعتبر خط الدفاع صداع فى رأس الجهاز الفنى للنادى الأهلى بقيادة حسام البدرى، فى ظل الإصابات التى ضربت الفريق على مدار الموسم الجارى.

ويعانى الأهلى من أزمة حقيقية، حيث تم توظيف أيمن أشرف للمشاركة فى خط الدفاع فى ظل الغيابات الكثيرة للثنائى سعد سمير ورامى ربيعة.

كما أن عدم تعاقد الأهلى، مع مدافع سوبر فى انتقالات يناير الماضى، ظهر تأثيره فى لقاء القمة أمام الزمالك، ويخشى الجهاز الفنى، على هذا المركز قبل استئناف دورى أبطال إفريقيا.

ويضع الجهاز الفنى للنادى الأهلى، محمود متولى مدافع الإسماعيلى، على رأس المطلوبين فى انتقالات الصيف.

ويعتبر محمود متولى سيكون الحل الأمثل، لخط دفاع الأهلى، لتعويض فراغ أحمد حجازى بعد رحيله فى الموسم الماضى، للدورى الإنجليزى.

ويمتلك متولى القوة البدنية، والقدرة على الرقابة واستخلاص الكرات العالية، والتمركز بشكل صحيح، ليصبح أحد العناصر المستهدفة من الأهلى، فى الصيف القادم، لعلاج الأزمة الدفاعية.

ورغم رغبة البدرى فى ضم اللاعب، إلا أنه هناك بعض العقبات التى تهدد اتمام الصفقة...

ويأتى على رأس هذه العقبات، أن مجلس إدارة الإسماعيلى قد يتمسك باستمرار اللاعب فى الموسم المقبل، بسبب العودة للمشاركة فى البطولات الإفريقية.

كما يعتبر محمود متولى أحد العناصر الهامة فى قلب دفاع الدراويش، وقد يجد الإسماعيلى صعوبة فى توفير بديل قريب من مستواه خلال الفترة المقبلة.

وقد يحدد الإسماعيلى رقم تعجيزى لبيع اللاعب، الذى يعتبر من أفضل المدافعين فى بطولة الدورى الممتاز، مما يهدد انتقاله للقلعة الحمراء.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز