البث المباشر الراديو 9090
خافيير أجيرى
خافيير أجيرى المدرب المكسيكى يملك أقوى سيرة ذاتية بين باقى المرشحين لتدريب المنتخب المصرى، من خلال تواجده مع الأندية والمنتخبات فى أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا.

البداية كانت مع أتلانتا المكسيكى عام 1996، وتوج معه بعدد من الألقاب المحلية قبل أن يتولى منتخب المكسيك عام 2000، والتأهل لمونديال كوريا واليابان 2002، والخروج من الدور الثانى.

واتجه إلى إسبانيا وتولى تدريب أوساسونا فى 2002 إلى 2006، وقاده إلى التأهل لتصفيات دورى أبطال أوروبا، بعد حصوله على المركز الرابع فى الليجا.

وتولى بعد ذلك تدريب أتلتيكو مدريد لمدة 3 سنوات، وقاده إلى التأهل لدورى أبطال أوروبا مرتين على التوالى، قبل إقالته فى منتصف موسم 2008/2009.

وعاد بعد ذلك لتدريب المكسيك فى مونديال 2010 بجنوب إفريقيا، وعاد لإسبانيا من خلال تدريب سرقسطة لموسم واحد فقط، لتتم إقالته بسبب سوء النتائج، وأكمل الموسم مع إسبانيول، وحافظ على الفريق فى الليجا وتجنب الهبوط.

وتولى بعد ذلك تدريب منتخب اليابان فى أغسطس 2014، وفشل أجيرى فى الفوز مع الساموراى بكأس أمم آسيا، وودع البطولة من ربع النهائى فى 2015 أمام الإمارات، قبل أن يتجه إلى الوحدة الإماراتى ليتوج معه ببطولتى الكأس فى عامين، ليرحل بعد ذلك، واستمر بلا عمل من 2016 حتى الآن.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار