البث المباشر الراديو 9090
وزير الداخلية اللبنانى محمد فهمى
قال وزير الداخلية فى حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، محمد فهمى، إن القوى الأمنية فى بلاده يتم استنزافها كل يوم حتى وصلت إلى "الحضيض".

ووفقًا لوكالة "رويترز" للأنباء، أضاف فهمى، فى تصريحات له، أن قوات الأمن فى لبنان لم تعد قادرة على تنفيذ 90% من مهامها لحماية الوطن والمواطنين.

وتابع: "من الطبيعى اليوم أن نفقد قدرتنا على ضبط الأمن بشكل كامل فى ظل هذه الفوضى، خصوصا وأن الأحزاب اللبنانية لم تستطع وضع خطة وطنية لإنقاذ ما تبقى من الوطن".

الأزمة اللبنانية

وأكد وزير الداخلية اللبنانى أن حل الأزمة فى لبنان يبدأ من تشكيل حكومة إنقاذ لما تبقى من هذا الوطن، مستطردا: "منذ 3 أشهر كان من الممكن أن أقول إن الوضع الأمنى بدأ فى التلاشى، لكن الآن الأمن تلاشى، وكل الاحتمالات مفتوحة".

وتأتى تصريحات وزير داخلية لبنان فى حكومة تصريف الأعمال، بعد يومين من توبيخ قائد الجيش اللبنانى العماد جوزيف عون لـ الساسة، قائلا: "إن الجنود يجوعون مثل الشعب".

جدير بالذكر، أن حكومة رئيس الوزراء حسان دياب قدمت استقالتها على خلفية انفجار ميناء بيروت الذى وقعت أحداثه فى شهر أغسطس من العام الماضى 2020، وبعدها تم تكليف سعد الحريرى فى أكتوبر، بتشكيل حكومة إلا أن هناك خلافًا بينه وبين الرئيس ميشال عون يحول دون ذلك.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار