البث المباشر الراديو 9090
عبد الله حمدوك
أكد رئيس وزراء السودان الدكتور عبد الله حمدوك، أن السودان بلد غنى جداً ويريد استثمارات وليس منحاً.

وقال حمدوك، فى مستهل مؤتمر باريس لدعم بلاده، إن "السودان بعد ثورة ديسمبر يحتاج مزيدا من الدعم لتحقيق برنامج الفترة الانتقالية وإحلال السلام المستدام وذلك بإصلاح القطاع الاقتصادى والأمنى الذى ورثه عن النظام السابق وتحقيق مصالح الشعب خلال الفترة الانتقالية".

وأضاف حمدوك، أن السودان يتجه نحو السلام والديمقراطية والحكم الرشيد رغم التحديات والصعاب، متعهدا بتحقيق ما يصبو إليه السودان والوصول لنهايات ديمقراطية.

وأكد أن إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، يمثل نقطة تحول كبيرة، و"مازلنا نحتاج العمل لجنى ثمار هذا الجهد"، لافتا إلى أن الحضور لهذا المؤتمر هو جزء من تلك الجهود.

وأكد العزم على السير بقوة نحو الإصلاح واتخاذ الإجراءات الضرورية لمواصله تنفيذ الإصلاحات، مشيرا إلى أن جائحة فيروس كورونا تمثل تحديا كبيرا، لافتا إلى التعاون بين بعض الدول والسودان لجلب اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار