البث المباشر الراديو 9090
أستاذ علم الأحياء الدقيقة بجامعة تور فيرجاتا فى روما، جويدو رازى
قال جويدو رازى، أستاذ علم الأحياء الدقيقة بجامعة تور فيرجاتا فى روما، إن الأوضاع بشأن فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، تسير فى اتجاه النهاية إلا أن خطر ظهور متحوّرات جديدة قادرة على خلق موجات أخرى للوباء، تعود إلى أنه لا يزال هناك مليونا حالة عدوى عالمية يومياً.

وأضاف فى تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية "آكى": متحور أوميكرون جعلنا ندرك أن الطفرات تصبح أكثر اعتدالًا على المدى الطويل، وإذا راجعنا التاريخ التطورى للفيروسات، سنجد أنها من أجل البقاء على قيد الحياة، تميل إلى حماية الكائن الحى الذى يستضيفها.

كورونا فى العالم

وفيما يخص إيطاليا تحديدًا، عبر جويدو عن قناعته بأن جائحة "كوفيد 19"، قد وصلت إلى شارة النهاية، وأن الوضع إن بقى على هذا المنوال، ستتمكن بلاده من المضى قدمًا فى التعايش مع الوباء بداية شهر مارس المقبل، وصولاً إلى صيف آمن تقريبًا.

وأكد المسئول الصحى والمدير التنفيذى السابق لـ وكالة الأدوية الأوروبية، أن الحجر الصحى بالنسبة للملقحين، سينتهى فى غضون ثلاثة أسابيع، مشيرًا إلى أن الدراسة عن بعد، لا يجب أن تستمر لأكثر من خمسة أيام على الأقل.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار