البث المباشر الراديو 9090
وزير الخارجية الأمريكى انتونى بلينكن
أعلن وزير الخارجية الأمريكى انتونى بلينكن أن مقتل زعيم داعش أبو إبراهيم الهاشمى فى غارة عسكرية شمال غرب سوريا، يشكل ضربة كبيرة للتنظيم الإرهابى.

وأكد بلينكن- فى بيان نشرته الخارجية الأمريكية عبر موقعها الالكترونى، اليوم الخميس - أن الولايات المتحدة وشركائها فى التحالف الدولى سيواصلون الآن جهودهم الرامية لدحر داعش.

وأفاد بأن هذه العملية كانت جزءًا من مهمة أكبر لأعضاء التحالف الدولى للتصدى لمحاولات داعش للسيطرة على الأراضى فى العراق وسوريا وتحقيق الاستقرار فى المناطق المحررة لمنع التنظيم من إعادة ترتيب صفوفه.

وقال وزير الخارجية الأمريكى إن واشنطن أولت خلال تلك العملية عناية فائقة لحماية أرواح الأبرياء ومنع وقوع إصابات بين المدنيين، فيما كشف داعش مرة أخرى عن استخفافه بالحياة البشرية، بما فى ذلك حياة النساء والأطفال، عندما اختار الهاشمى تفجير نفسه ما أدى لمقتله ومقتل أفراد عائلته.

وأشاد بلينكن بشجاعة أعضاء الخدمة والمتخصصين فى الأمن القومى الأمريكى الذين تولوا هذه المهمة بتوجيه من الرئيس الأمريكى جو بايدن بعد شهور من التخطيط الدقيق.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار