البث المباشر الراديو 9090
سيرجيو ماتاريلا
أدى الرئيس الإيطالي، سيرجيو ماتاريلا، الذى أعيد انتخابه السبت، اليمين الدستورية فى البرلمان، رئيسا لإيطاليا لولاية ثانية مدتها سبع سنوات.

وقال ماتاريلا فى حضور البرلمانيين ورئيس الحكومة، ماريو دراغي، إن "إطالة أمد حالة عدم اليقين السياسى العميق والتوتر كان يمكنها أن تعرض للخطر آفاق انتعاش البلاد الملتزمة بالخروج من لحظة صعبة جدا".

وتابع ماتاريلا قائلا : "فى أوروبا لا يمكننا أن نقبل الآن أن تهب رياح المواجهة مرة أخرى"، مشددا على أن "عروض القوة يجب أن يحل مكانها التوافق المتبادل".

وأعيد انتخاب ماتاريلا (80 عاما) الذى يُنظر إليه باعتبار ضمانة للاستقرار، بعد ماراثون برلمانى سلط الضوء على الانقسامات العميقة بين الأحزاب المشاركة فى الحكومة، فى لحظة محورية للتعافى بعد كوفيد-19.

وبعد أن كرر ماتاريلا سابقا أنه لا ينوى الترشح لولاية ثانية، وافق أخيرا السبت على تولى منصبه لولاية جديدة. وقال أمس الخميس: "بالنسبة إلى كانت هذه دعوة جديدة غير متوقعة لتحمل المسؤولية، وهو أمر لا أستطيع، ولم أرغب فى الهروب منه"، فى وقت علا التصفيق مرارا خلال إلقائه خطابه.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار