البث المباشر الراديو 9090
إنقاذ الطفل ريان
أكد المسؤول عن عمليات الحفر، فى إنقاذ الطفل الريان بالمغرب، أن 3 أمتار فقط تفصل فرق الإنقاذ عن الطفل ريان، الذى سقط فى بئر عميقة بإحدى القرى الواقعة شمال المغرب.

وأضاف سعيد أدكوج فى مقابلة مع سكاى نيوز عربية، أن عمليات الحفر بشكل أفقى تتواصل للوصول إلى الطفل، مشيرا إلى أنه لا يمكن تحديد وقت محدد لإخراج ريان من البئر.

وأكد المسؤول المغربى أن عملية الحفر لمتر واحد تستغرق حوالى الساعة الواحدة مؤكدا أن فرق الإنقاذ تعمل مع مختصين فى الهندسة الطبوغرافية وفرق تقنية وحريصة على سلامة ريان لمنع وقوع انجراف فى التربة.

وكانت وسائل إعلام مغربية قد قالت إن شقا صخريا جزئيا أوقف عملية الحفر اليدوى لإنقاذ الطفل ريان من البئر الذى سقط فيه.

وبالنسبة لحالة الطفل الصحية، أكد أدكوج أن الطفل ما زال على قيد الحياة وأنه يتم تزويد المكان الذى وقع فيه بالأوكسجين وأن فريق الوقاية المدنية المختص يتابع بشكل مستمر حالة الطفل عبر كاميرا تم تثبيتها فى المكان.

وتوجد الأطقم الطبية والتمريضية على أهبة الاستعداد لنقل الطفل عبر طائرة مروحية مجهزة فور إخراجه من قعر البئر.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار