البث المباشر الراديو 9090
جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، مقتل ضابط في المعارك بشمال قطاع غزة، حسبما نقل نبأ عاجل لقناة "القاهرة الإخبارية"، منذ قليل.

ويواجه جيش الاحتلال الإسرائيلي خسائر غير مسبوقة بين صفوفه خلال عملية التوغل البري في غزة، حيث كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس الأحد، عن تسريح 5 ألوية من قوات الجيش الإسرائيلي، كانت تعمل في قطاع غزة.

وأقر دانيال هاجاري، المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، بهذه الأنباء، معلنًا أن بعض جنود الاحتياط سيعودون إلى عائلاتهم هذا الأسبوع، مضيفًا أن "بعض القوات بحاجة إلى تدريبات محددة قبل أن تعود لساحة القتال في غزة".

إلا أن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أكد اليوم استمرار العدوان على غزة، قائلاً: "لن نسمح لأهالي غزة بالعودة إلى شمال القطاع"، مضيفًا أنه "لا تغيير في أوامر إطلاق النار بغزة ونتصرف وفق ما تمليه علينا مصالحنا".

وتابع نتنياهو: "مهمتنا الأولى إعادة مواطنينا إلى مستوطنات غلاف غزة".

بينما تعارضت تصريحات مسؤول أمريكي مع تصريحات نتنياهو، إذ قال المسؤول الأمريكي لوكالة "رويترز"، إن قرار إسرائيل بسحب بعض قواتها من غزة هو بداية "تحول تدريجي نحو عمليات أقل كثافة" في شمال قطاع غزة.

وحذر المسؤول الأمريكي من قتال مستمر في شمال قطاع غزة، قائلاً إن "التحول الإسرائيلي لا يغير الوضع في جنوب قطاع غزة".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار