البث المباشر الراديو 9090
رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اثناء اجتماع لحزب الليكود
قال حزب الليكود الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، إن قرار المحكمة العليا الإسرائيلية يتعارض مع إرادة الشعب في الوحدة، وخاصة في وقت الحرب، حسبما نقل نبأ عاجل لقناة "القاهرة الإخبارية"، منذ قليل.

وكانت المحكمة العليا في إسرائيل أصدرت قرارًا اليوم الإثنين، بإلغاء القانون المثير للجدل الذي أقرته الحكومة اليمينية برئاسة بنيامين نتنياهو، والذي قلص بعض صلاحيات المحكمة العليا، وأثار احتجاجات في جميع أنحاء دولة الاحتلال.

وكان القانون قد ألغى إحدى الأدوات التي تستخدمها المحكمة العليا لإلغاء قرارات الحكومة والوزراء، وليس جميعها، ونزع سلطة المحكمة لإبطال ما تعدها قرارات "غير معقولة".

وقالت المحكمة في بيان إن ثمانية من أصل 15 قاضيًا حكموا لصالح إلغاء القانون.

ويواجه جيش الاحتلال الإسرائيلي خسائر غير مسبوقة بين صفوفه خلال عملية التوغل البري في غزة، حيث كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس الأحد، عن تسريح 5 ألوية من قوات الجيش الإسرائيلي، كانت تعمل في قطاع غزة.

وأقر دانيال هاجاري، المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، بهذه الأنباء، معلنًا أن بعض جنود الاحتياط سيعودون إلى عائلاتهم هذا الأسبوع، مضيفًا أن "بعض القوات بحاجة إلى تدريبات محددة قبل أن تعود لساحة القتال في غزة".

بينما يريد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مواصلة الحرب على غزة، وقال اليوم: "لن نسمح لأهالي غزة بالعودة إلى شمال القطاع"، مضيفًا أنه "لا تغيير في أوامر إطلاق النار بغزة ونتصرف وفق ما تمليه علينا مصالحنا".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار