البث المباشر الراديو 9090
الهباش
شدد الدكتور محمود الهباش، مستشار الرئيس الفلسطيني، على أن الاقتراب من ملف "تهجير الفلسطينيين" من غزة خط أحمر، مؤكدًا ضرورة الاعتراف بالدولة الفلسطينية، وحذر من أن التهجير يعني اغتيال القضية الوطنية الفلسطينية.

وقال الدكتور محمود الهباش، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية داليا نجاتي، عبر قناة "القاهرة الإخبارية"، اليوم الإثنين: "نرفض كل أشكال التهجير القسري للمواطنين وإخراج المواطنين من بيوتهم أو إجبار أي مواطن فلسطيني على ترك وطنه تحت أي ظرف أو بأي مبرر".

وأضاف: "سنجري اتصالات مع الجهات ذات الصلة، ومنها الحكومة البريطانية، للتحذير من مغبة التعامل مع ملف تهجير الفلسطينيين".

وتابع، أن "الأفق السياسي الوحيد الذي يتمتع بالمصداقية للشعب الفلسطيني هو إقامة الدولة الفلسطينية"، مشددًا على أنه "لا يمكن أن يكون هناك أي دور للشرعية الفلسطينية إلا من خلال منظمة التحرير الفلسطينية".

وأكد مستشار الرئيس الفلسطيني أن "أي حديث في هذا الموضوع من أي طرف من الأطراف مرفوض جملة وتفصيلاً، ولن نتعامل معه، ولن نسلم به، فهو يفتقر إلى الشرعية والقانونية والأخلاقية، وندعو دول المنطقة إلى عدم التعامل مع توني بلير أو أي شخص آخر في هذا الموضوع".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار