البث المباشر الراديو 9090
القذافى وساركوزى
أفرجت محكمة بريطانية، اليوم الأربعاء، عن رجل أعمال فرنسى يشتبه فى أنه كان ينقل أموالا من الزعيم الليبى الراحل معمر القذافى إلى الرئيس الفرنسى الأسبق نيكولا ساركوزى.

واعتقلت السلطات البريطانية ألكسندر الجوهرى "58 عاما" فى مطار هيثرو بلندن الأحد، استنادا إلى مذكرة توقيف أوروبية صادرة بباريس، فى إطار تحقيق بشأن احتمال وجود تمويل ليبى لحملة ساركوزى الانتخابية الناجحة عام 2007.

ووافقت محكمة وستمنستر الابتدائية فى لندن على طلب الجوهرى الإفراج عنه، بشرط أن يدفع كفالة قدرها مليون جنيه استرلينى "1.35 مليون دولار"، ويسلم جواز سفره ويقيم فى منطقة محددة فى لندن ويذهب إلى قسم الشرطة يوميا.

ومن المقرر أن تبدأ المحاكمة بشأن تسليم رجل الأعمال الفرنسى إلى بلاده يوم 17 أبريل المقبل، وفق وكالة "رويتزر".

وينفى ساركوزى، الذى تولى رئاسة فرنسا من 2007 إلى 2012، تلقى أى تمويل غير مشروع لحملته وينفى صحة الاتهامات الليبية فى هذا الشأن، وتقول تقارير إخبارية فرنسية إن الجوهرى الذى يحمل الجنسيتين الفرنسية والجزائرية، عمل وسيطا سريا بين شخصيات فى مجال الأعمال وأخرى سياسية فى فرنسا وشمال إفريقيا لوقت طويل.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار