البث المباشر الراديو 9090
لحظة اعتقال الفتى الفلسطينى فوزى الجنيدى
أصدر المركز الفلسطينى لحقوق الإنسان، الجمعة، بيانا كشف فيه عن انتهاكات إسرائيلية ضد المواطنين الفلسطينيين، معتبرا أن قوات الاحتلال الإسرائيلى تتعمد إيقاع أكبر عدد ممكن من الضحايا فى صفوف المتظاهرين الفلسطينيين.

وقال المركز، إن قوات الاحتلال الإسرائيلى كثفت من استخدام الذخيرة الحية فى مواجهة المدنيين العزل وبشكل مقصود، وعبر عمليات قنص مباشرة.

ولفت المركز إلى أن قوات الاحتلال قتلت مساء أمس طفلين فلسطينيين فى الضفة الغربية وقطاع غزة، وأصابت ثلاثة مدنيين آخرين بينهم طفلان فى القطاع وصفت إصابة اثنين منهم بالخطرة.

وأضاف أن اقتراف هاتين الجريمتين الجديدتين يأتى فى ظلّ حالة التصعيد التى تنتهجها حكومة الاحتلال منذ القرار الأميركى بإعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال ، وهما تدللان على تعمد إيقاع أكبر عدد ممكن من الضحايا فى صفوف المتظاهرين الفلسطينيين.

واستنكر المركز استخدام قوات الاحتلال للقوة المفرطة والمميتة غير المتناسبة ضد المتظاهرين، ورأى أنها نتيجة الضوء الأخضر للاحتلال بعد القرار الأميركى بإعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال، ما يمثل اشتراكا مباشرا فى جريمة عدوان ويهدد السلم والأمن الدوليين بشكل مباشر.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار