البث المباشر الراديو 9090
غرق مركب هجرة غير شرعية
جددت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين نداءها للدول لمساعدتها فى إنقاذ الأرواح، من خلال تقديم مزيد من أماكن إعادة التوطين، لحماية اللاجئين والمهاجرين، بما فى ذلك برامج لم شمل الأسر.

جاء نداء المفوضية بعد مقتل وفقدان 160 شخصًا فى 3 حوادث منفصلة فى البحر الأبيض المتوسط، خلال هذا الأسبوع. وقال المتحدث باسم المفوضية ويليام سبيندلر، إن المفوضية تلقت عددًا من أماكن إعادة التوطين، ولكن معظمها يعد جزءًا من برامج إعادة التوطين العالمية المقررة بانتظام.

وأضاف "سبيندلر"، أنه فى سبتمبر 2017، ناشدت المفوضية توفير 40 ألف مكان على وجه السرعة لإعادة توطين اللاجئين فى 15 بلدًا من بلدان اللجوء ذات الأولوية والعبور، على طول طريق وسط البحر الأبيض المتوسط ويقدر أن 277 ألف لاجئ بحاجة إلى إعادة توطين فى هذه البلدان.

وأوضح أنه فى مواجهة هذه الاحتياجات المتوقعة، تلقت المفوضية حتى الآن ما يقرب من 13 ألف عرض من أماكن إعادة التوطين فى عامى 2018 و2019.

من جانبها، أفادت المنظمة الدولية للهجرة بأن 1476 مهاجرًا دخلوا أوروبا عن طريق البحر منذ بداية العام حتى 11 يناير، حيث وصل نحو 600 شخص إلى إيطاليا واليونان والباقى إلى إسبانيا.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار