البث المباشر الراديو 9090
ترامب وبيونج يانج
فى تصريح جديد معادى لخطوات أمريكية، شدد دبلوماسى كبير من كوريا الشمالية لرويترز الأربعاء، على أن بلاده ترفض اجتماعا قادته الولايات المتحدة فى فانكوفر نوقش خلاله فرض عقوبات أشد على بلاده بوصفه "استفزازا"، مشيرا إلى أن بيونجيانج ستتصدى لذلك.

والثلاثاء، اتفقت 20 دولة على دراسة تشديد العقوبات للضغط على كوريا الشمالية للتخلى عن أسلحتها النووية وحذر وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون بيونج يانج من أنها قد تواجه ردا عسكريا إذا لم تختر المفاوضات.

تشو ميونج نام نائب المندوب الدائم لكوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة فى جنيف، صرح بأن اجتماع فانكوفر كان "مضرا وخطيرا".

وخلال المقابلة أكد "نحن نندد بأقوى العبارات بهذا الاجتماع. إنه ضار حقا. ولن يؤدى إلى سلام أو أمن (ولن يفيد) العملية الجارية حاليا بين الشمال والجنوب التى تهدف لتهيئة مناخ سلمى وتخفيف التوترات وتعزيز المصالحة بين الشمال والجنوب".

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار