البث المباشر الراديو 9090
مايك بنس
غادر مايك بنس نائب الرئيس الأمريكى، أمس الجمعة، واشنطن للقيام بجولة فى الشرق الأوسط، رغم خطر "إغلاق" الإدارات الفدرالية الذى يرخى بظلاله على الإدارة، حسبما أعلنت متحدثة باسمه.

وقالت المتحدثة إليسا فرح، إن لقاءات نائب الرئيس مع قادة مصر والأردن وإسرائيل تشكل جزءًا من الأمن القومى لأمريكا، مشيرة إلى لأن الرحلة تسير كما كانت مرتقبة.

وأكد أن هذا القرار لن يعاد النظر فيه مهما كانت تطورات المحادثات الجارية فى الكونجرس التى من المفترض أن تتوصل إلى اتفاق بحلول منتصف ليل السبت، لتفادى إغلاق جزئى للإدارات الفدرالية.

كانت الزيارة مقررة، فى نهاية ديسمبر، لكنها تأجلت فى ظل التوتر الناجم عن قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب المثير للجدل بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار