البث المباشر الراديو 9090
ماكرون
تسبب الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون فى صدمة أوروبا، حينما اعترف بأنه حال عقدت فرنسا استفتاء على عضويتها فى الاتحاد الأوروبى، بعد البريكست، فإن الفرنسيين سيصوتون لصالح الانسحاب.

ولم تتعرض أى دولة أخرى فى الاتحاد الأوروبى لخطر طرح عضويتها فى الكتلة لتصويت، منذ أن فاجأت بريطانيا الدول الأعضاء بالتصويت لصالح الانسحاب من الاتحاد فى 2016.

وخلال حديثه مع مقدم البرامج أندرو مار على "بى بى سى"، وبسؤاله عن البريكست أو انسحاب بريطانيا من الكتلة، قال ماكرون: "لست الشخص الذى يمكنه الحكم أو التعليق على قرار الشعب، لكن تفسيرى أن الكثير من الخاسرين من العولمة قرروا فجأة أنها لم تعد مناسبة لهم".

وفى اللقاء، سأل المحاور عما إذا سيكون قرار بريطانيا الوحيد من نوعه، اعترف ماكرون: "إذا عقد استفتاء مماثل فى فرنسا، ربما نحصل على النتيجة نفسها؟ نعم ربما، نعم فى السياق نفسه، لكننا لدينا سياقا مختلفا فى فرنسا"، حسبما أوردت صحيفة "ديلى إكسبرس" البريطانية.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار