البث المباشر الراديو 9090
اللاجئين الروهينجا
دعت بريطانيا إلى إجراء "تحقيق مستقل" بشأن أزمة الروهينجا المسلمين فى ميانمار.

جاء ذلك عقب لقاء وزير الخارجية البريطانى، بوريس جونسون، اليوم الأحد، مع زعيمة ميانمار، أونج سان سو تشى، فى العاصمة نايبيداو.

وأجرى جونسون، اليوم، زيارة للمنطقة التى تشهد أعمال العنف، وقال إنه شدد على "أهمية فتح تحقيق شامل ومستقل حول أعمال العنف فى ولاية راخين"، حسبما ذكرت "سكاى نيوز".

وتم اللقاء بين جونسون وسو تشى الحائزة جائزة نوبل للسلام والتى تلطخت سمعتها دوليا جراء طريقة تعاطيها مع أزمة الروهينجا، فى إطار جولة آسيوية مدتها أربعة أيام.

واتهمت الأمم المتحدة بورما بدفع الأقلية المسلمة إلى الفرار عبر الحدود فى حملة تطهير عرقى، وهو ما تنفيه نايبيداو.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار