البث المباشر الراديو 9090
بيدرو بابلو كوتشينسكى
أعلن بيدرو بابلو كوتشينسكى رئيس بيرو، أمس الأربعاء، استقالته فى خطاب موجه إلى الأمة، قبل يوم من مواجهته تصويتًا مقررًا فى الكونجرس لعزله من منصبه.

وواجه المصرفى السابق فى "وول ستريت"، البالغ 79 عاما، ضغوطا كبيرة بسبب صلاته بشركة "أوديبرشت" البرازيلية العملاقة للإنشاءات، وعلى الرغم من نفيه تلقى رشى من هذه الشركة، فإنه اعتبر أن استقالته أفضل شيء من أجل البلاد.

وكوتشينسكى أول رئيس يخسر منصبه بسبب فضيحة "أوديبرشت"، وأقرّت الشركة البرازيلية بدفع ملايين الدولارات لسياسيين ورجال أعمال فى بلدان أمريكا اللاتينية لتأمين عقود مشروعات حكومية.

وقالت الشركة، إنها دفعت 5 ملايين دولار لشركات ترتبط بكوتشينسكى عندما كان وزيرا.

تأتى الاستقالة قبل أسابيع على استضافة بيرو قمة الأمريكيتين فى ليما، حيث من المقرر أن يلتقى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب زعماء غربيين فى 13 و14 أبريل.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز