البث المباشر الراديو 9090
 دميترى بيسكوف
اعتبر دميترى بيسكوف الناطق الصحفى باسم الرئاسة الروسية، أن قرار الولايات المتحدة الأمريكية بالانسحاب من معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ يهدد الاستقرار والأمن الدوليين.

وقال بيسكوف، فى مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" الفضائية اليوم الخميس، إن انسحاب واشنطن من معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ يهدد نظام الردع النووى المتبادل، الذى يعد أحد أركان الاستقرار والأمن الدوليين.

وأضاف المتحدث باسم الكرملين، "منذ ذلك الحين صارت روسيا مرارا وتكرارا هدفا لجهود تحييد القدرة النووية للبلاد".

وكشف المتحدث باسم الكرملين عن عرض بلاده مرارا تنازلات متبادلة وتعاونا لضمان الاستقرار الدولى، ولكنها لم تحصل على أى رد.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز