البث المباشر الراديو 9090
الشرطة الفرنسية
أعلن عمدة بلدة تريب جنوبى فرنسا، منذ قليل، تحرير جميع الرهائن المحتجزين فى عملية إرهابية، اليوم الجمعة.

وأشار عمدة تريب إلى أن مطلق النار لا يزال يحتجز شرطيًا واحدًا، إضافة إلى سقوط قتيل واحد على الأقل.

وأضافت مصادر إعلامية أن عدد الرهائن المحررين بلغ عددهم ثمانية رهائن.

فيما توجه وزير الداخلية الفرنسى إلى بلدة تريب جنوبى فرنسا على الفور لمتابعة الموقف.

وكانت عملية لإطلاق النار واحتجاز رهائن وقعت، اليوم الجمعة، فى متجر فى تريب قرب مدينة كاركاسون جنوبى فرنسا على الحدود الإسبانية.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز