البث المباشر الراديو 9090
العملية الإرهابية فى فرنسا
قالت مصادر إعلامية فرنسية إن احتجاز رهائن وإطلاق للنار بمدينة تريب جنوبى فرنسا، اليوم الجمعة، أسفر عن سقوط ثلاث قتلى وعدة جرحى. 

وأضافت المصادر الأمنية الفرنسية أن المحتجز الوحيد لدى المتهم هو شرطى من منفذى العملية الأمنية لتحرير الرهائن.

وأشارت مصادر فرنسية إلى أن والدة وشقيقة منفذ الهجوم، الذى أعلن انتماءه لتنظيم داعش الإرهابى، وعمره 25 عامًا، تتواجدان الآن فى موقع الحادث.

وفى سياقٍ متصل، أشارت السلطات الفرنسية إلى أن الشرطى المصاب، خلال حادث إطلاق النار الذى استهدف أربعة من الشرطيين، بتمام الحادية عشر بتوقت فرنسا اليوم الجمعة، فى حالة حرجة الآن، حيث أن إصابته بطلقٍ نارى كانت قرب القلب.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز