البث المباشر الراديو 9090
الشرطة الإيرانية
اعتقلت السلطات الإيرانية أكاديمى بريطانى من أصل إيرانى بسبب اتهامات أمنية، وذلك فى أحدث واقعة احتجاز لمزدوجى الجنسية خلال السنوات الأخيرة.

وأعلن مركز حقوق الإنسان فى إيران، ومقره نيويورك، أن "الحرس الثورى الإيرانى احتجز عباس عدالت، الذى يحمل الجنسيتين البريطانية والإيرانية ويعمل أستاذا فى علوم الكمبيوتر فى أمبريال كوليدج بلندن، منتصف أبريل الجارى".

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية، غلام حسين محسنى أجئى، قوله للصحفيين: "أؤكد القبض على عباس عدالت، بسبب اتهامات أمنية، لكن لا أستطيع الخوض فى التفاصيل".

من جهتها أفادت وكالة "أنباء فارس" شبه الرسمية فى إيران، أن "عدالت جزء من شبكة تسلل تابعة لبريطانيا" واعتقل أعضاؤها، وقالت وزارة الخارجية البريطانية إنها "تسعى بشكل عاجل للحصول على معلومات من إيران عن احتجاز عدالت".

وقال مركز حقوق الإنسان إن تاريخ سفر عدالت من لندن إلى إيران مجهول، وأضاف أن الحرس الثورى صادر جهاز كمبيوتر وأسطوانات مدمجة كانت مع عدالت أثناء احتجازه.

يذكر أن السلطات الإيرانية تحتجز ثلاثة أشخاص يحملون الجنسيتين الإيرانية والبريطانية.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز