البث المباشر الراديو 9090
وزير الخارجية الألمانى هايكو ماس
قال وزير الخارجية الألمانى هايكو ماس، فى حديث لوسائل الإعلام نشر، اليوم الأربعاء، إن على الحكومة البريطانية أن تسرع فى مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبى بما فى ذلك قضية الحدود الخاصة بأيرلندا الشمالية.

وقال "كان دومينيك راب"، وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبى، إن بريطانيا قدمت "عرضا حقيقيا" للتوصل إلى اتفاق بشأن الانسحاب من الاتحاد الأوروبى بحلول أكتوبر، مشيرا إلى أن الحكومة البريطانية لن تغير كثيرا من موقفها التفاوضى المتفق عليه، وهذا ما أكدت عليه وكالة الأنباء رويترز.

بينما قال ماس، فى حديثه لمجموعة فونكه للصحف، إنه لكى يتم الانسحاب بطريقة منظمة قدر الإمكان فإنه يتعين على الحكومة البريطانية التحرك سريعا"، وأضاف: أولا، من ناحية الحدود بين إيرلندا الشمالية وجمهورية أيرلندا العضو بالاتحاد الأوروبى، وثانيا من ناحية السوق الداخلية غير القابلة للتجزئة حيث لا تستطيع بريطانيا انتقاء الأفضل.

وتعد قضية الحدود بين أيرلندا الشمالية وجمهورية أيرلندا واحدة من القضايا العثرة الرئيسية فى مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار