البث المباشر الراديو 9090
الرئيس العراقى برهم صالح
أكد الرئيس العراقى برهم صالح، اليوم الأحد، حرص بلاده على إقامة علاقات متوازنة بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية، مشددًا على أهمية تبنى الحوار الجاد والبناء لحل جميع المشاكل.

وذكرت الرئاسة العراقية فى بيان أوردته قناة السومرية نيوز العراقية، أن الرئيس العراقى استقبل اليوم، سفراء بريطانيا وألمانيا وفرنسا فى بغداد، وتم خلال اللقاء استعراض تطور العلاقات بين العراق ودول الاتحاد الأوروبى وسبل استمرار التعاون فى جميع المجالات، إلى جانب بحث تطورات الأوضاع فى المنطقة فى ظل التوتر الحالى بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران.

وشدد صالح حرص العراق على إقامة علاقات تعاون متوازنة مع جيرانه وأشقائه وأصدقائه، بما يعزز الأمن والاستقرار والازدهار الاقتصادى فى المنطقة والعالم، موضحًا أن الحوارات العراقية مع دول الجوار والبلدان العربية والإقليمية والأوربية تصب فى هذا الاتجاه.

وأشار إلى أهمية تبنى الحوار الجاد والبناء لحل جميع المشاكل، وتغليب المشتركات على الخلافات، والنأى عن سياسة المحاور.

من جانبهم، أكد سفراء الدول الأوربية الثلاث ارتياحهم لتطور العلاقات مع العراق وسعى دولهم لترسيخ وزيادة التعاون، مشيدين بالسياسة الخارجية المتوازنة للعراق والدور الذى يلعبه فى محيطه العربى والإقليمى. 

مجددين رغبة دولهم فى المساهمة بإعمار العراق، واغتنام فرص الاستثمار أمام الشركات الأوروبية المتطلعة للعمل فى البلاد، مشيرين إلى تطابق وجهات النظر بين الجانبين حول الأزمة فى المنطقة وأهمية نزع فتيلها.

 

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار